مناعة الأطفال ضد كورونا تحير الأطباء! - vitapsy

vitapsy

ننشر الأمل في زمن الأزمات

مناعة الأطفال ضد كورونا تحير الأطباء!

Share This

 مِن المؤكّد أن نسبة إصابة الأطفال بكورونا قليلة جداً، الأمر الذي يُحيّر العلماء. زاد هذه الحيرة، تأكيد باحثين بريطانيّين عدم العثورعلى أيّ حالات لأطفال دون العاشرة ينقلون الڨيروس للآخرين رغم الدّلال المفرَط الذي يعيشونه والذي يترافق مع الأحضان والقبلات مِن أهلهم .
ومِن الحالات التي تمّت مراجعتها وأثارت الكثير مِن الدّهشة طفلٍ بريطاني  في التّاسعة مِن عُمره، يَعيش في فرنسا، أصيب بڨيروس كورونا ولم ينقله لأحد رغم مُخالطته لأكثلر مِن 170 شخصاً.  وكان أصيب وتِسعة مِن رِفاقه بكورونا ولَم ينقلوه لأحد رغم ارتيادهم نوادٍ للتزلّج في العاصمةِ الفرنسيّة . ولم يستطع العلماء حلّ هذا اللّغز حتّى الآن . إنّما، ازداد قلقهم بسبب الشكوك المتزايدة التي تربط بين مرض إلتهابي شديد يؤثّر على الأطفال وڨيروس كورونا المُستجِدّ.
يبقى ضرورة تطبيق التباعد الإجتماعي لأنّه مِن أكثر الطّرق أماناً في الحماية مِن الڨيروس. والعمل على تخفيف خوف الأطفال مِن أيّ سوءٍ ناتجٍ عَن الوباء خصوصاً وانّ عدداً لا بأس به لا يتقاسم مَخاوفه مع الآخرين بل يحتفظ بها لنفسه ويُعاني منها بصمت .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق